أعمدة ومقالات

أهالي قرية عرب مطير مركز البداري اسيوط “نعاني من المية المالحة ومفيش استجابة من المسئولين وإهمال في كل الخدمات

 

كتب /أحمد عبدالقادر

قرية ”عرب مطير” بمركز البداري تبعد حوالي 3 كيلو مترات عن مدينة البداري، يعيش بها قرابة 10 الاف مواطن، ويعاني مواطنيها من ملوحة مياه الشرب وعدم صلاحيتها للاستخدام الأدمي،

وتجاهل المسئولين لشكواهم وعدم الوفاء بتعهداتهم بحل المشكلة، الأمر الذي جعلهم يهددون بالامتناع عن تسديد الفواتير لشركة المياه، احتجاجًا على عدم حل المشكلة.”الاهرام” ترصد معاناة المواطنين، من أجل الحصول على المياه الصالحة للشرب، فيقول الحاج محمد موظف بالمعاش ”إننا نعاني بشكل يومي من ملوحة مياه الشرب بالقرية،

بالإضافة إلى رحلة العذاب اليومية وخاصة في فصل الصيف، من أجل الحصول على المياه الصالحة للشرب وتخزين ما يكفي احتياجاتنا منها يوميًا، من خلال جلبها من القرى المجاورة، بسبب ملوحة مياه القرية، والتي تعتمد على بعض المواتير الإرتوازية والغير صالحة للاستخدام الآدمي”.ويتابع الحاج محمد على ، ”ملوحة المياه تسببت في إصابة الكثير من المواطنين بالفشل الكلوي والأمراض الأخرى،

فقد تم تحليل هذه المياه خلال الفترة الماضية وثبت عدم صلاحيتها، بسبب الأملاح الزائدة عن المعدل الطبيعي”، أحد أهالي القرية، يؤكد أن القرية تعتمد في الحصول على المياه على وصلات المواسير الممتدة والتي تتبع محطة رفع الحبايشة، موضحًا أن هذه المحطة تبعد كيلو متر، ويتم ذلك خلال الساعات الأخيرة من الليل،

وتستمر المياه النقية لمده ساعتين فقط، رغم أن القرية لا تبعد عن مجرى نهر النيل سوى 5 كيلو مترات، الذين يقوموا لذلك نضطر لملئ”الجراكن” من الأهالي وملأها من المرشحات القريبة من القرية بصفة يومية؟ويذكر إبراهيم تمام، أحد الأهالي، أن شركه المياه تقوم بإرسال مندوبين تحصيل تابعين لها، لتحصل رسوم استهلاك المياه، رغم عدم وجود مياه نقية بالقرية، مؤكدًا أن المواطنين بالقرية، هددوا بعدم دفع الفواتير احتجاجًا على عدم وجود خدمة من قبل الشركة، يشاركه في الرأي بعض الناس والذي أكد أن المسئولين بشركة المياه،

لم يفوا بعهودهم بحل مشكلة المياه بالقرية. بعد أن وعدونا بحل المشكلة من خلال الاعتماد على توصيل المياه النقية من مرشح محطة البداري أو المخادمة المجاورين للقرية، ولم يتم تنفيذ أي من هذه الوعود رغم وجود مرشح محطة بالقرية نفسها يوجد بها بير عذب،

والذي تمر خطوطه الخاصة بالمحطة بأراضي القرية، ورغم ذلك لم يتم الاستفادة من هذه المياه النقية، ولا بد من تدخل محافظ اسيوط لحل تلك المشكلة”.

أهالي عرب مطير بالبداري يناشدون السيد اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط بعد حالة من الاستياء حيث أن الأهالي يعانون من مياة الشرب المالحة الغير صالحه التي تسببت في حصوى الكلى لاهاليهم

وقال أحد الأهالي رفض ذكر اسمة أن قدمنا كثير من البلاغات وموظف بالوحدة المحلية كان رده تعالو عبو مية من المدينه بالجراكن علما بأن يوجد 3 ابيار في القرية كلهم مالح لا يصلح للشراب وفية بير وحدة عذبة
واحنا قدمنا حل ان ممكن يبقى يوم ثابت مياة عذبة نخزنها للشراب وباقي الأسبوع مالح للغسيل وغيره
ومحدش اخد بالحل ده وتركونا نعاني في مشاكلنا

لذلك نناشد السيد اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط بحل مشكلتنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى