محافظات مصر

كفر الشيخ : استعدادات للكشف عن الأمراض غير السارية تحت شعار” 100 مليون صحة

كتب – محمود الهندى

ناقش الدكتور اسماعيل عبد الحميد طه، محافظ كفرالشيخ، اليوم الإثنين، إستعدادات المحافظة لإنطلاق مبادرة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى، رئيس الجمهورية للقضاء على فيروس”سى” والكشف عن الأمراض غير السارية «ضغط، سكر، سمنة» تحت شعار” 100 مليون صحة”،

وذلك بحضور اللواء هشام فكرى، رئيس فرع هيئة الرقابة الإدارية بكفر الشيخ، والمحاسب محمد ابوغنيمة، السكرتير العام المساعد، والدكتور عبد الرازق الدسوقى نائب رئيس جامعة كفر الشيخ، والدكتور حسن الباتع، عميد كلية الطب، والشيخ أشرف النجار، مدير عام الإدارة المركزية لمنطقة كفرالشيخ الأزهرية، والشيخ سعد الفقي، وكيل وزارة الأوقاف، والمحاسب السيد مسلم، وكيل وزارة التضامن الإجتماعى، والدكتور فيصل جوده، وكيل وزارة الصحة بكفرالشيخ، والدكتور إبراهيم السعداوي، مدير إدارة الرعاية الأساسية بمديرية الشئون الصحية، ومنسق المبادرة القومية لفيروس سي، والقس ياكوبس أسعد، سكرتير عام مطرانية كفرالشيخ، وعدد من القيادات التنفيذية .

قال محافظ كفرالشيخ، أنه تم مناقشة استعدادات المحافظة لإطلاق المرحلة الثانية من مبادرة السيد رئيس الجمهورية للقضاء على فيروس”سى” والكشف المبكر عن الأمراض غير السارية «ضغط، سكر، سمنة» تحت شعار” 100 مليون صحة”، و التى من المقرر انطلاقها فى ديسمبر القادم، وتنتهي فبراير 2019، بإحدى عشر محافظة منها محافظة كفرالشيخ وتم اليوم عقد الاجتماع التحضيري الأول استعداداً لإنطلاق المبادرة الرئاسية بكفرالشيخ، تنفيذاً لتوجيهات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى، رئيس الجمهورية.

أكد محافظ كفرالشيخ، انه تم تحديد آليات تنفيذ المبادرة الرئاسية، بالتعاون مع كافة الجهات التنفيذية بالمحافظة، ونعمل على الاستفادة من تجربة المرحلة الأولى، التى بدأت في 9 محافظات من أول أكتوبر الجارى، ومعرفة الأساليب التى من خلالها تم التغلب على كافة التحديات التى واجهتها على أرض الواقع خلال خطة التنفيذ، لافتاً أن ذلك سيساهم بشكل كبير فى نجاح المرحلة الثانية، وتحقيق أفضل النتائج، بدعم من مجلس الوزراء وبمشاركة الرقابة الإدارية، وأجهزة المحافظة،

لافتاً أنه سيتم متابعة معدلات الإنجاز وضمان سير أعمال المبادرة بشكل جيد وبطرق صحيحة، بجانب الخطوات التي تم اتخاذها لتحديد طرق العلاج وعمل متابعة للذين تلقوا العلاج تجنبًا لحدوث أي معوقات، مكلفاً بضرورة الوصول لأعماق القري والتوجه للمواطن بالقرى الأكثر احتياجاً، وعمل الفحوصات الطبية اللازمة لهم.

وتابع ” المحافظ” أن المستهدف من المبادرة ليس المصابين فقط وإنما جميع أبناء المحافظة بكافة الفئات العمرية لعمل حصر ومسح طبى شامل لهم للاطمئنان علي صحتهم وسلامتهم.

أوضح محافظ كفر الشيخ، أن المستهدف بالفحص الطبى بالمبادرة الرئاسية يبلغ 2 مليون و141 الف مواطن، علي مستوي المحافظة، وأن هناك شبكة معلومات كامله لربط البيانات المتعلقه بالفحوصات والاعداد المتقدمة لعمل الفحص الطبى، مشيراً أنه سيتم عقد غرفة العمليات الرئيسية لمتابعة أعمال المبادرة بها ممثلين لجميع الجهات المعنية بالمحافظة، لافتاً هذه المبادرة مسؤولية اجتماعية ورسالة وطنية واجبة.

من جانبه قال وكيل وزارة الصحة بكفرالشيخ، أن الفحص سيكون للأمراض غير المعدية مثل “السكر والضغط والسمنة والقلب” بالإضافة إلي فحص فيروس سي، وأن عملية الفحص تمر بعدة مراحل؛ المرحلة الأولي، تشمل الكشف السريع, والمرحلة الثانية لأخذ العينات، ثم مرحلة توفير العلاج اللازم من خلال مؤسسات الدولة، وعمل بروتوكول علاجي، و أن هناك 162 مكان مخصص للكشف الطبى بالمبادرة طبقاً للموقع الجغرافى والكثافة السكانية، والأولوية بالفحوصات ستكون لأصحاب الأرقام القومية.

يذكر أن: المرحلة الأولى من المبادرة الرئاسية انطلقت في الأول من شهر أكتوبر الحالى، فى 9 محافظات، ويستمر عملها حتى شهر نوفمبر 2018 ، وأن محافظة كفرالشيخ ضمن محافظات المرحلة الثانية تنطلق في 11 محافظة من ديسمبر 2018 حتى فبراير 2019م.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى