حوادث وقضايامصر

السجن 10 سنوات لهشام عبد الباسط محافظ المنوفية السابق في «الرشوة» وتغريمه 15 مليون جنيه.

كتب – جهاد بكر كيلانى

عاقبت محكمة جنايات الجيزة، برئاسة المستشار بلال عبدالباقي، الاثنين، هشام عبدالباسط، محافظ المنوفية السابق، بالسحن المشدد ١٠ سنوات، وتغريمه 15 مليون جنيه، وإعفاء متهمين اثنين آخرين من العقوبة، في قضية اتهامه بطلب والتوسط في جريمة رشوة مُقدرة بـ 27 مليونا و450 ألف جنيه، مقابل إسناد أعمال عدد من المشروعات التي تجريها المحافظة لشركة مملوكة لأحد المتهمين، وتسهيل استلام الأعمال وسرعة صرف مستحقاتها المالية.
ويحاكم في القضية إلى جانب المحافظ السابق، عاصم فتحي، مقدم الرشوة، وأحمد سعيد، الوسيط، واللذان اعترفا بالجريمة بتحقيقات نيابة أمن الدولة العليا والمحكمة.
وفيما طرق المتهم الأول القفص الحديدي عقب سماع الحكم، ابتهج المتهمان الآخران اللذين احتفلا بالبراءة مع أقربائهما الذين حضروا الجلسةوتحفظت أجهزة الأمن على المتهمين عقب النطق بالحكم، تمهيدا لتنفيذ العقوبة على المتهم الأول، وإنهاء إجراءات إخلاء سبيل المتهمين الآخرين.
كان النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق في وقت سابق، قد أمر بإحالة المحافظ السابق والمتهمين الآخرين إلى المحاكمة الجنائية، وذلك في ختام التحقيقات التي باشرتها نيابة أمن الدولة العليا، بإشراف المستشار خالد ضياء، المحامي العام الأول للنيابة.
ووجهت النيابة إلى المحافظ تهمة الرشوة عن طريق أخذ مبالغ مالية قدرها 27 مليونا و450 ألف من صاحب شركة مقاولات، بواسطة آخر، مقابل إسناد أعمال عدد من المشروعات التي تجريها المحافظة وتسهيل استلام الأعمال، وسرعة صرف المستخلصات المالية المستحقة عنها.
وأثبتت التحقيقات والتسجيلات للمحادثات الهاتفية واللقاءات المصورة، والمأذون بها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى