حوادث وقضايامصر

العثور على شاب مشنوقا في ظروف غامضة

 كتب/أحمد عاطف

عثر رجال الأمن ببورسعيد، منذ قليل، على جثة شاب في العشرين من عمره مشنوقا في مدخل إحدى العقارات السكنية بحي المناخ في ظروف غامضة.

وتلقى اللواء هشام خطاب مدير الأمن ببورسعيد إخطارا من المقدم محمد شتيلا رئيس مباحث المناخ يفيد بعثور الأجهزة الأمنية على جثة “السيد روضي أحمد قنديل”، 20 عاما، مشنوقا وملقاه على الأرض بمدخل عقار في “المناخ”.

وتبين وجود رباط حول عنق المتوفى وجرى نقل الجثة بالإسعاف إلى مستشفى بورسعيد العام تحت تصرف النيابة العامة.

ويجرى رجال المباحث التحريات ومعاينة مكان الواقعة واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وأمرت النيابة العامة بالتحفظ على الجثة بالمشرحة تحت تصرفها واستدعاء الطب الشرعي لحين التصريح بالدفن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى