أعمدة ومقالات

الكاتب التونسي علي العربي . . يكتب “حب الوطن يحتاج الى ادلة وبراهين”

حب الوطن هو من أثمن الاشياء في الوجود لرمزيته في قلوب الناس الذي تفرض عليهم وجوبا التضحية في سبيله و الذود عن ترابه المقدس .ان حب الوطن عقيدة يستمد منها الانسان منها انتماءه و كيانه الذاتي منذ ولادته فهو مسقط الراس الذي ترعرع فيه الانسان و تنفس من هوائه و ارتوى من مائه.
ان التعبير عن الهوية الوطنية التي تختزل الجوانب التاريخية و الحضارية و التاريخية لا يتوقف على احتمالات ولا اختيارات ذاتية و انما هي مسالة مبدئية تفترض العمل الجاد وفق رؤية استشرافية مستقرة بعيدا عن النرجسية المغرظة والمصالح الضيقة و الرغبة في حصد مواقع متقدمة .
ان المناصب مصيرها الزوال و لايبقى الا الوطن الذي لا يختزل في مجرد كلمات منمقة و لا خطب فضفاضة ولا شعارات زائفة وانما حب الوطن هو ايمان فطري ومسؤولية مقترنة بالالتزام لا حياء الجذور التارخية دون طمسها او استبدالها.
ان عظمة الوطن تقاس عادة بعظمة عقول ابناءها الذين لا يدخرون اي جهد في سبيل الارتقاء بوطنهم واكتسبابه الاشعاع و الريادة في مختلف المجالات الحيوية.
ان الحرص على النهوض بالوطن يفترض الجد و الاجتهاد و الحرص على طلب العلم والنهل من التكنولوجيات الحديثة من اجل تطوير الامكانات الذاتية وفق برامج و مشاريع مستحدثة من اجل ضمان نقلة نوعية تضمن الجودة و النجاعة.
كما لا ننسى ان الوطن اليوم في حاجة الى درع واقي يحميه من المصاعب و المحن و الاخطار المحدقة به من كل صوب هذا الدرع سيشكله محبيه و عشاقه الذين عاهدوا انفسهم على التضحية من اجله وان يفدوه بارواحهم من اجل ضمان استمراريته و صموده في وجه اعداء الحياة .
ان حب الوطن يحتاج بالفعل الى ادلة و براهين تضمن الاسهام الفاعل و الايجابي في كل ما من شانه ان يرتقي به سواءا كان الاسهام قوليا او عمليا او فكريا في اي مجال و هذا الاسهام ليس فضلا ولا اختيارا و انما هو حتمية منطقية ستعود بالنفع على الفرد و المجموعة على حد السواء.
ان الوطن هو مصدر اعتزاز ونخوة و فخر لكل فرد ينتمي اليه و لابد على الجميع ان يسعوا و يجددوا العهد لرفع اسمه عاليا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى