أعمدة ومقالات

المستشار شريف الحسينى رئيس حزب النصر يكتب : أين ضمير البشر

 شاهدنا على الطبيعة من الاصدقاء وكتب عنها وتداولت على التواصل الاجتماعى ضبط مخزن بمحطة البحوث الزراعية بشبرا الخيمة ببهتيم فيها يذبح الكلاب وسلخها وتجهيزها للبيع الى محلات ومطاعم الكباب والكفتة والحواوشى ، وكانت تخزن فى ديب فريزر وتغير ملامحها وضبط كمية كبيرة من الاسماك الفاسدة المملحة مثل الفسيخ وبها ديدان وغير صالحة للاستخدام الادمى ومضرة للنسان ، وتم الابلاغ من بعض الشباب بالمنطقة وبالفعل تحرك الجميع والمسؤلين الى المكان وبالفعل كل تبين أن كل شى موجود

ولكن العجيب ان الموضوع انتهى الحديث عنه ولا علم من هم العصابة المشاركة فى العمل البشع ولا أى معلومات ولا لمن  كان يسوقون الى اى المطاعم لبيع السموم للمواطن البسيط الذى يصيب بالامراض على الفور ،

وما المدة التى كان يمارسون  فيها هذا الجرم يعلم الله انى لو مسؤول وفى استطاعتى الحكم عليهم لغلقت عليهم غرفة واطعمتهم من لحم الكلاب والاسماك النتنة ، حتى يعلموا جرم ما ارتكبوة فى حق أهم وأعلى شئ فى الدنيا وهى صحة الإنسان ويجب أن يتم اعدامهم اذا كان مات الضمير فلا فائدة من الحياة  ،

ولكن اين دور الرقابة واكتشاف الواقعة بالصدفة ولم يكن عندهم علم الا بعد الابلاغ عن الوكر المريب وتحياتى لكل مسؤول واتمنى ان يراعى ضميرة للمواطن البسيط المحتاج العطف علية والسؤال عنة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى