أخبارمصر

المعرض التاسع للمصنوعات اليدوية والمنتجات الزراعية لأهالي المدن الحدودية تحت رعاية وزارة المالية

 

كتبت – نفوذ نايف الضبة

أكد أحمد كجوك نائب وزير المالية للسياسات المالية والتطوير المؤسسى على أهمية خلق فرص عمل جديدة وتشجيع المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر وتشجيع الشباب على إقامة هذه المشروعات حيث تلعب المشروعات الصغيرة الدور الريادى المطلوب منها فى تعظيم دور الصناعة الوطنية بالإضافة إلى حل مشكلة البطالة وتوفير فرص العمل وزيادة معدلات النمو الاقتصادي.

جاء ذلك خلال افتتاحه للمعرض التاسع للمصنوعات اليدوية والحرفية للمدن الحدودية والمنتجات الزراعية لأهالي المدن الحدودية تحت رعاية الدكتور محمد معيط وزير المالية اليوم “الأحد” داخل أبراج وزارة المالية وتستمر فعاليات المعرض لمدة أسبوع حتى الخميس المقبل.

وأضاف كجوك أن إقامة هذه المعارض داخل وزارة المالية تعمل على مراعاة البعد الاقتصادي والاجتماعي لأهالي المدن الحدودية في تحسين أوضاعهم والمحافظة على التراث المصري القديم من خلال عرض المنتجات اليدوية البسيطة الناتجة عن الصناعات اليدوية التي يتميز بها أهالي تلك المدن إلى جانب خلق فرص عمل جديدة وتشجيع المشروعات الصغيرة بتوفير منافذ بدون مقابل لبيع منتجاتهم وتسويقها بكل الوسائل الممكنة، لافتًا إلي أن المعرض أصبح أحد الأحداث التي تتكرر أكثر من مرة فى العام.

وأشار كجوك إلى أن قيام المعرض للمرة التاسعة يُعد نجاحًا لسلسة المعارض التي أقيمت سابقًا، وجذب المعرض مشاركين جُدد من محافظات عديدة بمنتجات جديدة لم تشارك في المعارض السابقة، مشيدًا بجودة وتطوير المنتجات المختلفة سواء المصنوعات الجلدية واليدوية و المعدنية والزجاجية بالإضافة الى المنسوجات الصوفية والمنتجات الغذائية التي يمتاز بها أهالي سيناء والمدن الحدودية.

وفى السياق ذاته قالت داليا فؤاد رئيس وحدة تكافؤ الفرص أن المعرض يضم منتجات وعارضون جدد من القاهرة والاسكندرية والفيوم إلى جانب المدن الحدودية كسيناء والعريش وسوهاج وأسوان وسيوة وحلايب وشلاتين، مشيرة إلى أن الوزارة ستضع على الموقع الإلكتروني الخاص بـ “وحدة تكافؤ الفرص” التابعة لقطاع مكتب الوزير رابط إلكتروني للتواصل مع المشاركين بطريقة مباشرة عن طريق الموقع بهدف التسويق لمنتجاتهم.

ويعد هذا المعرض التاسع الذى تستضيفه وزارة المالية تحت رعاية الدكتور محمد معيط وزير المالية والذى أكد على ضرورة إقامة هذه المعارض بصفة دورية، وذلك في إطار حرص الوزارة على ترويج منتجات أسر المدن الحدودية، وتوفير منافذ لعرض منتجاتهم من المصنوعات اليدوية والحرفية المميزة وكذلك المنتجات الزراعية التي تشتهر بها هذه المدن للعمل على رفع مستوى معيشة أهالي هذه المدن من خلال بيع منتجاتهم وتسويقها في كافة أنحاء الجمهورية وتشجيعهم وتحفيزهم من خلال استضافة هذه المعارض.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٤‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يقفون‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏وقوف‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٣‏ أشخاص‏، و‏‏منظر داخلي‏‏‏

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى