الرياضةمصر

اليوم.. الأهلي فى مواجهة صعبة أمام الاتحاد السكندري

يخوض في التاسعة مساء اليوم، الأحد، الفريق الأول لكرة القدم بنادي الأهلي مباراة صعبة وقوية فريق الاتحاد السكندري، المنتشي بفوزه الأخير على حساب الجونة، بعد أن قررت إدارة نادي الاتحاد تغيير الجهاز الفني، بتعيين حلمي طولان بديلا لمحمد عمر، بسبب سوء النتائج في الفترة الماضية.
ويعود المارد الأحمر للأجواء المحلية بعد غياب 35 يوما، بسبب الارتباطات الأفريقية في دوري أبطال افريقيا والتي وصل فيها الأهلي لنصف النهائي واصبح على بعد 3 مواجهات من اللقب القاري.
وكانت أخر مباراة للأحمر في الدوري أمام الانتاج الحربي يوم 2 سبتمبر الماضي وانتهت بالتعادل السلبي، وشهدت أزمة كبيرة بسبب الاخطاء التحكيمية.
ويعاني لاعبو الأهلي الإجهاد الشديد وذلك بسبب تلاحم المباريات واللعب بكثافة كبيرة خلال الأيام الماضية، ما بين مباريات الدوري المصري، ودوري أبطال إفريقيا، ويتخلله مباريات في البطولة العربية، وينتظره مباريات في كأس مصر، تبدأ في العاشر من أكتوبر الجاري أمام الترسانة ضمن مباريات دور الـ32 للبطولة.
الفرنسي باتريس كاريترون المدير الفني للفريق، عقد جلسة مع اللاعبين قبل انطلاق مران الأمس على ملعب مختار التتش بالجزيرة، وطالبهم بضرورة اللعب من لمسة واحدة، وإعلاء الكرة الجماعية على اللعب الفردي، حتى لا يدخل الفريق في احتكاكات قوية، ويؤدي إلى إصابة عدد جديد من اللاعبين في ظل انتظار الفريق لمباراة أصعب
أمام وفاق سطيف الجزائري في إياب نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا، بالجزائر.
منح المدير الفني لاعبيه بعض التعليمات الخاصة لتطبيقها في هذه المباراة، وهي ضرورة لعب الكرة على الأض وعدم اللجوء للكرات الهوائية إلا في أضيق الحدود أو داخل منقطة المنافس من خلال عرضيات ظهيري الجنب، كما شدد عليهم بضرورة التسديد على المرمى من كل مكان بالملعب.
وأكد كارتيرون للاعبيه أنه لا بد من تسجيل هدف مبكر، لإحباط المنافس، الذي يواجه الأهلي في ثوب جديد بعد تغيير الجهاز الفني، وشدد عليهم أن كل لاعب سوف يقاتل من أجل إثبات جدارته للمدير الفني الجديد، وهو ما سيأتي بالسلب على الأهلي في ظل حالة الإجهاد التي يعاني منها اللاعبون.
ويدخل الأحمر المباراة وهو يعاني من إصابات عدد كبير من اللاعبين، أبرزهم الظهير الأيسر علي معلول، ولاعب الوسط حسام عاشور وكذلك الجناح المهاجم ميدو جابر، بالإضافة إلى عدم اكتمال شفاء المدافع الدولي سعد الدين سمير.
يتسلح الأهلي في هذه المباراة بخبرات لاعبيه المتألقين في الفترة الأخيرة، ولعل أبرزهم الحاوي وليد سليمان الذي يقدم واحدة من أفضل فترات حياته الكروية، وأصبح نجم الفريق الأول وخطف الأضواء من المهاجم المغربي وليد أزارو، وذلك بسبب الأهداف الحاسمة التي نجح سليمان في تسجيلها بالمباريات الإفريقية الأخيرة، وكذلك قيادته للشق الهجومي بكل براعة، ففي وقت الشدة ظهر سليمان ليقود الأحمر بكل براعة.
الأهلي هو النادي الأشهر والأكبر في مصر وإفريقيا، ويمتلك كتيبة من اللاعبين، تقدر قيمتهم التسويقية بـ 25.15 مليون يورو، بمتوسط 645 ألف يورو لكل لاعب، بينما القيمة التسويقية لفريق الاتحاد السكندري 5.23 مليون يورو، بمتوسط 174 ألف يورو لكل لاعب، أي أن القيمة التسويقية للأهلي تساوي 5 أضعاف القيمة في الاتحاد، كما أن متوسط أعمار لاعبي الأهلي ليست بالكبيرة، فقد وصلت إلى 26.7 سنة، بينما بلغت في سيد البلد 26.5 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى