البحيرةمحافظات مصر

بالصور . . محافظ البحيرة ومدير الأمن ينهيان خصومة ثأرية بشبراخيت

 

كتب – السيد أبواسماعيل

نعى اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة ، شهداء حادث المنيا الإرهابى ، والذى إستهدف حافلتين تقلان عددًا من الأخوة الأقباط المتجهين لدير الأنبا صموئيل بالمنيا.

جاء ذلك أثناء حضورة جلسة صلح بقرية الربدان التابعة لمركز شبراخيت، بين عائلة “الفحل ” بمركز شبراخيت وإنهاء الخصومة الثأرية بينهما، وتم الصلح والتراضي بينهم وسط جو من البهجة والسرور لإنهاء هذه الخصومة الثأرية.

و ترأس الصلح اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة و اللواء جمال الرشيدي مساعد وزير الداخلية ، واللواء فاضل عمار نائب مدير أمن البحيرة وعدداً من القيادات الدينية والشعبية والتنفيذية بالمحافظة.

وبدأ جلسة الصلح بالوقوف دقيقة حداد على أرواح شهداء حادث المنيا الإليم ثم الحديث عن التسامح وفضل الصلح وقدم أهل الجانى الكفن لأسرة المجنى عليه .

وأكد اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة على أهمية ودور الأجهزة الأمنية و الحكماء والعمد والمشايخ واللجان العرفية فى إنهاء الخصومات والخلافات وجرائم الثأر التي تنشب بين العائلات والتى تهدد الأمن الإجتماعى وتحول دون إستقرار المجتمع والجهود المخلصة فى الوساطة لإتمام عمليات الصلح ووأد الفتن.

وتعود أحداث الواقعة إلى مشاجرة بين طرفي العائلة ، أسفرت عن مقتل أحد الأفراد وأسفرت جهود الوساطة التي قام بها كبار المرضيين بدائرة المحافظة والأجهزة الشعبية و الأمنية والتنفيذية تحت إشراف اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة إلى إنهاء الخصومة والدفع بحكماء المركز وشيوخ الأزهر وعقلاء العائلة وأعضاء مجلس النواب لعقد جلسة التصالح والتعاهد على نبذ العنف والعيش في أمن وأمان كما تم قراءة الفاتحة والتعهد وسط جمع غفير من كبار العائلة بحضور مجموعة من العمد والمشايخ والقيادات الأمنية كما تم قبول الدية وتسليمها لطرف المجني عليه.

وقام اللواء هشام آمنة ومرافقوه بتقديم واجب العزاء لعائلة المجني عليه وثمنوا سعي وإستعداد الطرفين لمساعي الصلح وقبوله حقنا للدماء ووأد الفتنة.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٥‏ أشخاص‏، و‏‏‏أشخاص يقفون‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏٤‏ أشخاص‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٣‏ أشخاص‏، و‏‏بدلة‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏١١‏ شخصًا‏، و‏‏أشخاص يقفون‏‏‏

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى