أدب وثقافة

بين حضنك أميرتي

بقلم / مصطفى سبتة 

بين حُضنك حبيبتي بانسى
روحي وبانسي نفسي 
وصعب اتحمل اعيش في 
الدنيا وحدي أو عليآ تقسي
وكل يوم حبك بيزيد في
قلبي عن اليوم اللي قبليه
وأسعد أوقات حياتي لما بتبقي
معايا وف حضني معرفش ليه
إوعى يآ حبيبتي عني تغيبي
والفكر ياخدني تآني لبعيد
وأكره حياتي ودنيتي اللي غيرتهالي
وارجع تاني حزين مش سعيد
دى حياتي معاكي بقي ليها معني
وإحساس جوآيا صعب أستغني عنه
إحساس غريب من كُتر الفرحه اللي
فيآ وحبك في قلبي صعب أوصفه
ولما بتبعدي لحظه عني بلآقي غصب
عني سبقآني علي خدي دمعتي
ولما إيدك بتبقي حاضنه إيدي بلآقي
عيني شايفه كل حاجه حلوه
ومن فرحتي مش حاسس باللي
حواليا وكل نظره فعينك بتغنيلي غنوه
وبحس بيها وخدآني في طريق وسكه
كلها بساتين بالورد والزهور مليانه
وشايف فراشات بين الأغصان عماله
ترقص وطيور حواليها فرحانه
ايه اللي انت عملتيه فيآ ده يآحبيبتي
والدنيا ليه بقت حلوه بالشكل ده
وليه حبك غير كل حاجه
في حياتي في عنيا كده
بقيت حاسس اني انسان عايش
فدنيا جديده مليانه بالأمآن
دنيا حب وغرام الكل فيها
من اهل الهوي بيتحدوا الزمآن
دا اليوم معاكي بعيشه كإنه سنه
من العمر اللي قبل منك عليا فات
رجعتيلي ايام شبابي اللي كانت
قبل منك عباره عن شوية ذكريات
يازينة حياتي ودنيتي والأمل
والأماني ياكل فرحتي وبهجتي
خاصمت أحزاني وآلآمي وآهاتي
ومعاكي مبقتش أحس بوحدتي
يآاهل الهويٰ وياعاشقين تعالوا
علي حبي وغرآمي إشهدوا
وشاركوني أنا وحبيبتي فرحة عمرنا
وم اليوم عن عذآب الحب تاني ماتسألوا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى