أخبارعربى ودولى

تواصل إقامة الفعاليات التوعوية الصحية في مدارس العاصمة صنعاء وبدعم من اليونسيف

صنعاء اليمن – يونس الحكيم

تحت شعار التحصين” صحة وحياة”إقيم اليوم في العاصمة اليمنية صنعاء فعالية توعوية لليوم الثاني على التوالي نظمها المركز الوطني للإعلام والتثقيف الصحي بوزارة الصحة،بالتعاون والتنسيق مع مكاتب الصحة والسكان والتربية والتعليم بأمانة العاصمة وبمشاركة إدارة الصحة المدرسية في مكتب تربية الأمانة،وبدعم من “اليونسيف “.وفي الفعالية التي إقيمت في مدرسة الحسن بن علي الأساسية والثانوية الكائنة في حي مذبح مديرية معين ،وحضرها مدير عام مكتب الصحة والسكان في الأمانة الدكتور /مطهر عباس المروني والسيدة /جورجينا مسؤلة الإتصال من أجل التنمية بمكتب منظمة اليونسيف ومسؤل برنامج الإتصال والتواصل في المنظمة الإستاذ /عبد الخالق زينة ، ألقى الأخ/مدير المدرسة الأستاذ /لقمان الأحمدي ،كلمة رحب في مستهلها بالحاضرين جميعا ،مشيرا إلى أهمية تنظيم مثل هكذا فعالية والتي قد تسهم بشكل كبير في إيصال العديد من الرسائل الإيجابية لأكثر من جهة في وقت تشهد فيه البلاد حروب وكوارث إنسانية ،وتطرق إلى الأثر الذي سينعكس إيجابيا في إقامة فعالية توعوية أمام أكثر من 2500 طالب، وحث الأحمدي الطلاب على الاهتمام والتركيز على هذا الموصوع،بغية توصيل رسائل إيجابية وصحيحة لإسرهم وجيرانهم حتى يتسنى لهم دحض كل الشائعات والأكاذيب حول عملية اللقاحات وعملية التحصين ،كما ألقي الأخ مدير عام مكتب الصحةوالسكان بالأمانة الدكتور /مطهر المروني كلمة أشار فيها إلى أهمية تنظيم هذه الفعالية التوعوية في أمانة العاصمة ومختلف محافظات الجمهورية التي تهدف إلى بدرجة رئيسية إلى التعريف بالأمراض القاتلة ومخاطرها وكيفية الوقاية منها ،وشدد على أن تطعيم الأطفال منذ الولادة وحتى سن الخامسة بالتطعيم الروتيني والمتوفر لقاحاته مجانا في المراكز الصحية ، وعبر الحملات التي تقوم بها فرق التطعيم من منزل إلى منزل هي الطريقة الوحيدة للوقاية من أمراض الطفولة القاتلة،ونوه إلى أهمية الدور الإيجابي الذي يمكن أن يلعبه طلاب المدارس في التوعية في أوساط المجتمع ،والدفع بأولياء الأمور والأباء والإمهات لأخذ أطفالهم إلى أقرب مرفق صحي لأخذ الجرعات اللازمة،كما أشاد بالأدوار الإيجابية العامة التي تقوم به منظمة اليونسيف، وعلى وجه الخصوص دعمها اللا محدود لليمن في مجال الوقاية من أمراض الطفولة القاتلة،كما ألقى الأخ الإستاذ /عبد السلام سلام مديرعام التثقيف والاعلام الصحي بوزارة الصحة كلمة رحب فيها الحاضرين ،وبدأها بتوجيه السؤال للطلاب عن شعار الفعالية والذي هو “الصحة والحياة “وطلب منهم ترديده بصورة جماعية أكثر من مرة حتى يترسخ في أذهانهم ،كما تطرق الى دور وزارة الصحة ودعم منظمات الأمم المتحدة في هذا المجال ،وأشار إلى مأمونية اللقاحات ومصادرها وإشراف منظمة الصحة العالمية عليها أثناء نقلها وتخزينها ،منوها بالحملة الوطنية لإستئصال شلل الأطفال التي ستنطلق يوم الإثنين القادم من منزل الى منزل، وتحدث عن شلل الأطفال وكيف إنتقل إلى أطفال اليمن في العام 2005 عن طريق طفل وافد،وكيف سبب لهم الإعاقة ،وأكد على أن ما يتمتع به الأطفال في اليمن من صحة جيدة هو بفضل التحصين الذين تلقوه وهم في سن السنة والنصف من أعمارهم ،هذا وقد تخلل الفعالية العديد من الفقرات الفنية والثقافية المتنوعة ،وتوزيع الجوائز على الطلاب الذين أجابوا وتفاعلوا مع الأسئلة التي طرحت عليهم وتدور فحواها حول موضوع الفعالية ،
حضر الفعالية كلا من : ،مدير مكتب الصحة والسكان بمديرية معين الدكتور /كمال ابو دنيا ،ومدير إدارة التثقيف الصحي في مكتب الصحة بالامانة الدكتور/مختار القباطي ،والفنان القدير /إبراهيم شرف نجم الدراما اليمنية ،وعبد الكريم الجرموزي رئيس قسم الموارد البشرية، ووكلاء ومعلمي مدرسة الحسن بن علي الاساسية الثانوية،وحضور العديد من وسائل الإعلام المرئية والمقرؤة والمسموعة

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٧‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏حشد‏‏‏

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى