صحتك بالدنيا

توقيع تعاون بين وزارة الصحة وجامعة الأزهر لتبادل الحالات الحرجة

هاني قاعود. 

وقعت كلية الطب بجامعة الأزهر اتفاقية تعاون مع معهد القلب، لتبادل الحالات الحرجة في حالة عدم وجود أسرة في أي مستشفى، بغرض سرعة إنقاذ حياة المرضى.
جاء ذلك في إطار استمرار التعاون بين المؤسسات الصحية لخدمة المرضى وتنفيذا لتوجيهات القيادة السياسية بضرورة التعاون للقضاء على قوائم الانتظار وعلاج حالات الطوارئ دون تحمل المريض أي أعباء ، وفي إطار الشراكة بين جامعة الأزهر برئاسة الدكتور محمد المحرصاوي ووزارة الصحة بقيادة الدكتورة هالة زايد.
من جانبه، أكد الدكتور محمد المحرصاوي أن الهدف من اتفاقية التعاون هو العمل على سرعة إنقاذ المرضى خاصة في الحالات التي تحتاج تدخلا سريعا ونقل المرضى بسيارات الإسعاف التابعة للمستشفى دون انتظار بالتنسيق مع غرفة الطوارئ التابعة لوزارة الصحة.
وأشار إلى أن مستشفيات جامعة الأزهر قامت بإجراء عدد كبير من الجراحات الدقيقة في المبادرة الرئاسية الخاصة بالقضاء على قوائم الانتظار وأن قسم القلب بطب الأزهر برئاسة الدكتور ممدوح الطحان أول من أنهى قوائم الانتظار لديه.
وقال المحرصاوي إن جامعة الأزهر تعمل على رفع الخدمة الطبية المقدمة بمستشفياتها، مشيرا إلى بدء التشغيل التجريبي للمستشفي التخصصي الجديد والتي تعد من أكبر مستشفيات الشرق الأوسط، لافتا إلى أن جامعة الأزهر لديها 6 كليات طب على مستوى الجمهورية بخلاف المستشفيات التابعة لها.
بدوره، قال الدكتور ممدوح الطحان إن مستشفى (سيد جلال) استقبلت أمس أول حالتين محولتين من معهد القلب وتم تقديم الخدمة الطبية العاجلة لإسعافهما.. موضحا أن هذا الاتفاق يعد نموذجا جديدا للتعاون الفعلي بين مؤسستين كبيرتين في تقديم الخدمة الطبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى