أدب وثقافة

عشقتك وقد أتخذت قرارى

بقلم الكاتبه/ إسراء فرج

في قلب كل رجل امرأتان .. واحدة ظالمة والاخري مظلومة، الظالمة يتمني قربها ويحاول ارضائها دايماً بشتي الطرق، والمظلومة يبتعد عنها رغم حبها المجنون له .. هذا هو الواقع للأسف .
عشقتك وقد اتخذت قراري، فلمن أقدم يا تري اعذاري .. لا سلطة في الحب تعلو سلطتي فالرأي رأيي والخيار خياري .
و اذا سألوك يوما عن انسان احببته فلا تقل سرا كان بينكما .. و لا تحاول ابدا تشويه الصوره الجميله لهذا الانسان الذي احببته .. اجعل من قبلك مخبأ سريا لكل اسراره و حكاياته .. فالحب اخلاق قبل ان يكون مشاعر .
الحب هو أجمل المشاعر والاحاسيس الصادقة .. الحب هو حياة القلوب الميته .
فقط الحديث مع من تحب هو راحة نفسيه بحد ذاتها .
لا تنتظر حبيباً باعك وانتظر ضوءاً جديداً يمكن أن يتسلل إلى قلبك الحزين .
أن يطعنك أحدهم في ظهرك فهو أمر وارد وطبيعي في هذة الحياة، ولكن أن تلتفت لتجده أقرب الناس إليك .. هذة هي المأساة الحقيقية .
الخيانة في بعض الأحيان تكون شعور جميل إن كان الشخص المغدور يستحقها .
فكرت بن أهديك عمري واكتشفت بأنه ملكك .. فأردت أن أهديك قلبي فوجدته بيتك .. قلبي لك يا من ملكت كل القلوب وعهدي لك أني سأبقي رفيقك في الدروب .
ماأروع العيش بمشاعرنا … لكن الأروع تقديرمشاعر من حولنا .
عندمــا أبتسمت عينـاك لصمت قلبـي حينها فقط غاص قلبي في ضوء حبك وطار في نسيم هواك كفراشة تبتسم وتنثني بين الضخور، كصبي يلهو وراء الفراشات الملونة .
بقربك أن أصبح أسعد مخلوق في هذة الدنيا وأفضلهم حظاً علي الإطلاق .
باختصار انت شئ لو فقدته انتهيت .. فانت لي كل شئ .. اكسجيني انت وانفاسك انا .
فقدت إلهام الشعرِ ، فهلا ألهمتني ! اكتب بك شعرًا .. اكتب بك نثرًا تملأه حروف الغزل ؛ يُرى عليها عشقًا حروفًا مجسدة بكلمات حب تنتهي بـ أنت .
دعني أتنفسك .. فحبك يهيمن علي إحساسي ويصيب قلبي برعشة لا تنتهي .
أحــبــك .. يامن أشعلتى الكلمات في أوراقى وجعلتى لكى وطنًا في أحداقى .. ورسمتى وجودك في نظرى كفجر العيد .. أحبك .. أيتها العنيده .
قد يكون التعود أكثر وجعاً من الحب، فحين نحب يمكن أن ننسي ولكن إن إعتدت علي أحد لن تتخلص منه بسهولة، فكيف إذا إجتمع الحب والإعتاد في قلب شخص .
عمري ما أتمنيت في حياتي شئ قد ما أتمنيت أشوفك وتكون لي .
كم هي غريبة النفس، تميل إلي معذبها وتتعلق به، ولا تعشق إلا من كان سبباً في دمارها .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى