حوادث وقضايامصر

مدير أمن السويس يتعهد للمحافظ بضبط ما يطلق علية بسفاح السويس “طاعن الفتيات”

كتب-محمد على الفقى

كثّفت أجهزة الأمن فى السويس جهودها لضبط المتهم بطعن الفتيات فى شوارع المدينة، بعد ارتفاع عدد الضحايا إلى 6 فتيات، فيما تعهد مدير الأمن، اللواء محمد جاد، خلال اجتماع مع المحافظ اللواء عبدالمجيد صقر، أمس، بسرعة ضبط المتهم، بعدما تسبب فى إثارة حالة من الذعر بين السيدات فى الشوارع، خاصة أن بعض الحوادث وقعت بالقرب من ديوان عام المحافظ ومديرية الأمن.

التحريات: مجهول يقود «موتوسيكل» يهاجم السيدات بآلة حادة

وأعلنت مديرية أمن السويس عن القبض على أحد الأشخاص للاشتباه فيه، الأربعاء الماضى، بعدما تعرف ميكانيكى على أوصاف الموتوسيكل الخاص به، ثم أطلق سراحه بناء على نفى الفتيات أن يكون هو المسئول عن طعنهن، لتعود عمليات البحث الجنائى إلى المربع الأول، بالتزامن مع تجدد الهجوم على الفتيات بآلة حادة.

وتفيد التحريات بأن حوادث الطعن بدأت فى مدينة السلام، عندما هاجم مجهول يقود «موتوسيكل» إحدى الفتيات، ثم طعن أخرى فى نطاق حى فيصل، وبعد 24 ساعة أخرى، تعرضت سيدة منتقبة للطعن فى منطقة العوايد، وتوالت الحوادث بعدها، كان آخرها فى شارع الشهداء.

وقال النائب طلعت خليل، عضو مجلس النواب عن المحافظة: «نتابع تفاصيل التحقيقات مع مدير الأمن، وطالبنا بضرورة القبض على المتهم فى أسرع وقت، فنحن أبناء محافظة واحدة، وجميع المصابات بناتنا». ومن جهتها، قالت مصادر أمنية ، إن رجال المباحث يكثفون جهودهم للقبض على المتهم، ويزور كل من مدير الأمن ومدير المباحث الجنائية أقسام الشرطة يومياً، لمتابعة الموقف على ضوء تردد كثير من الشائعات حول هذا الموضوع.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏لقطة قريبة‏‏‏

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى