أدب وثقافةالمزيد

مع الرضاعه

مغامرات

بقلم : يسرى ربيع داود

الرشاوي سم قاتل لجميع الأنظمة والمجتمعات… الرشاوي فساد متفلغل في كل مكان في المحروسة… حتى لو عديت على واحد وقال لك صباح الخير… اعرف ان وراها مصلحة… الدرج زمان كان بينفتح عشان محدش يشوف… إنما دلوقتي بقى على عينك يا تاجر…

وبيتفاوض كمان… عشان ادخل مصلحة لازم اكون مكشر وورقي مستوفي عشان اخلص… في يوم رحت عشان اجيب شهادة ميلاد… وكان الطابور طويييييييل.. اتقدمت في أول الطابور… وحطيت البطاقة في وش الموظف وف ظهرها مبلغ محترم… الموظف ساب الجميع

ومسك بطاقتي وعكم القرشين ومشاني اول واحد… ربنا يسامحني.. بس انا كنت بجرب نفسي… وكنت خايف يطلع شريف… لكن واحد ابن حلال قال لي مافيش حد شريف…. وف يوم تاني بأه رحت اعمل بطاقة لحد معايا … وجيت على التصوير وبقى يصور الصورة ويقول لي هاه عجبتك دي…

اقول له : لا… يصور تاني وتالت لغاية ما اخترت الصورة… وعمل ok…. وقلت له : شكرا… كان عاوز يجري ورايا بالكيبورد 🤣🤣🤣… المغامرات كتير مع جميع الموظفين… وممكن اطلع كتاب بعنوان : مغامرات في مصالح حكومية… بس بعد الطبعة الأولى ممكن اكون في الكلابوش…

الفساد والرشاوي صعب يتمنعوا في بلدنا لأن الموظفين والموظفات بقوا يحطوهم للأولاد مع الرضاعة… فبيكون ابن المرتشي مرتشي… اومال حيبقى دكتور يعني؟؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى