أخبارمصر

وزيرة البيئة تستعرض دراسة دمج القطاع غير الرسمي للعاملين بمنظومة المخلفات

 

متابعه : وفاء خروبه 

استعرضت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة دمج القطاع غير الرسمي لمقدمي الخدمة بمنظومة النظافة بمحافظة القليوبية وذلك عبر تقنية الفيديو كونفرانس ، بمشاركة اللواء عبد الحميد الهجان محافظ القليوبية والدكتورة ليلى إسكندر وممثلي البنك الدولي دراسة.
وأكدت الدكتورة ياسمين أن تلك الدراسة وما يماثلها من دراسات تبحث آليات دمج القطاع غير الرسمي لمقدمي الخدمة بمنظومة إدارة المخلفات تعبر بوضوح عن اهتمام الدولة بهذا القطاع، والبحث عن كافة السبل الممكنة لتقنين أوضاعه والاستفادة مما يقدمه للدولة من خدمات، موضحة أنه تم وضعهم في الاعتبار منذ اللحظة الأولى لتصميم المشروع المزمع تنفيذه بالتعاون مع البنك الدولي للحد من تلوث الهواء.
وأشارت وزيرة البيئة إلى أن الدراسة استعرضت بداية هذا القطاع في مصر، والأعمال التي يقوم بها من معالجة مبدئية وفرز، والمردود الاجتماعي والاقتصادي له سواء من خلال توفير فرص عمل مباشرة واستثمار أهلي قومي عن طريق الطلب على المعدات المستخدمة كالتريسكلات والمكابس والكسارات.
وأعربت ياسمين عن اهتمامها بإمكانية تطبيق التوصيات الصادرة عن تلك الدراسة بكافة محافظات الجمهورية، لتكون توجهات عامة لدمج القطاع غير الرسمي لمقدمي الخدمة ب منظومة المخلفات .
ومن جانبه، أكد اللواء عبد الحميد الهجان محافظ القليوبية على أهمية إشراك القطاع غير الرسمي من مقدمي الخدمة ب منظومة المخلفات ، والاستفادة من خبراتهم وطاقاتهم في إدارة المنظومة الجديدة بشكل مستدام وخاصة بمنطقتى العكرشة والزرايب وبعض الاماكن بمدينة الخصوص مع ضرورة الإسراع فى عقود الجمع والنقل بالمحافظة لتنفيذ المنظومة الجديدة بشكل فعال . وأوضحت الدكتورة ليلى إسكندر أن هذا القطاع هام في منظومة النظافة الجديدة فيجب دمجه في القطاع الرسمي للاستفادة منه في توفير وظائف جديدة ، إلى جانب كونه داعما هاما للصناعة القائمة على المنتجات الواردة منه والمعتمدة على تدوير المخلفات.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق