حوادث وقضاياعربى ودولى

وفاة مالك نادي ليستر سيتي وأبنتة ومدرب الفريق فى تحطم طائرة

السيد سلامة 

تحطمت مروحية يملكها صاحب نادي “لستر سيتي” الإنجليزي لكرة القدم في موقف سيارات خارج أرض الملعب بعد وقت قصير من إقلاعها بعد انتهاء إحدى المباريات.

ولا يُعرف حتى الآن ما إذا كان فيتشاي سريفادانابرابا داخل الطائرة في ذلك الوقت.

وكان لستر سيتي يلعب أمام فريق وست هام يونايتد ضمن منافسات الدوري الإنجليزي لكرة القدم على ملعب كينغ باور.

وأظهرت صور لموقع الحادث ألسنة لهب هائلة تتصاعد من موقف السيارات وذلك على الرغم من إطفائها لاحقا، حسبما ذكرت تقارير.

وقال متحدث باسم شرطة منطقة ليسترشير إن خدمات الطوارئ تتعامل الآن مع حادثة “تحطم طائرة في موقف سيارات خلف ملعب النادي”.

وقال نادي ليستر سيتي إنه يساعد الشرطة وخدمات الطوارئ وسيصدر بيانا أكثر تفصيلا في الوقت المناسب

وقال متحدث باسم خدمة الإسعاف في منطقة ايست ميدلاندز إنهم تلقوا اتصالا عند الساعة 20:38 بالتوقيت المحلي للإبلاغ عن تحطم الطائرة.

وفي فترة ملكية سريفادانابرابا للنادي، فاز ليستر سيتي بالدوري الإنجليزي عام 2016.

وقال المعلق الرياضي في بي بي سي، إيان ستينغر، إن الطائرة “كانت تدور حول نفسها”، وأضاف أن شهود العيان قالوا إنها “سقطت مثل الحجر”.

وقال مراسل شبكة سكاي نيوز سبورت، روب دورست، إن المروحية أقلعت من أرض الملعب كما تفعل في كل مرة بعد أي مباراة.

وأضاف أنه بعد ثوانٍ معدودة، يبدو أن قائدها فقد السيطرة عليها لتتحطم داخل موقف سيارات على مسافة مئات الأمتار.

وقال شاهد عيان إنه يبدو “أن المروحة الخلفية للطائرة لم تكن تعمل، ما جعلها تدورحول نفسها”.

وقال المصور، ريان براون، الذي كان يغطي المباراة إنه رأى المروحية وهي تغادر ملعب كينغ باور قبل تحطمها.

وأضاف برنامج “فايف لايف”، المذاع على راديو بي بي سي: “توقف محرك الطائرة فعليا، وأدرت رأسي لأسمع صوت طنين شديد… ثم وقع انفجار ضخم”.

وقال إنه عندما ركض إلى مكان الحادث “كانت هناك ألسنة لهب ضخمة” وبدا أن أن المروحية كانت قد تحطمت في موقف سيارات بمنطقة صناعية بجوار الملعب.

وفى وقت لاحق تبين أن  مالك نادي ليستر سيتي كان متواجداً داخل الطائرة. رفقة طيارين و ابنته و شخص لم يعرف بعد. تبين فيما بعد أنة  كلود بويل [مدرب ليستر سيتي]

حيث أعلنت فى  نبأ عاجل منذ قليل    – BBC : أن كلود بويل [مدرب ليستر سيتي] قد يكون ضمن المتواجدين داخل الهليكوبتر التي تحطمت خارج ملعب الكينج باور.

صورة للطائرة التقطت في وقت سابق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى